مستشفى الطاهر المعموري “نابل” يغلق أبوابه أمام المرضى

مستشفى الطاهر المعموري “نابل” يغلق أبوابه أمام المرضى

اضطر مستشفى الطاهر المعموري بنابل لغلق أبوابه في وجه عدد من المرضى المصابين بفيروس كورونا لعدم قدرة الاطار الطبي وشبه الطبي على استقبالهم.
وكان بالمستشفى لحظة غلق الأبواب 120 مريضا أغلبهم في أسرة الأكسيجين و30 مصابا آخرين ينتظرون إسعافهم في قاعة الاستقبال بقسم الاستعجالي، وهو ما يفوق طاقة استيعاب المستشفى التي بلغت 200 %.
 
وأن ادارة المستشفى اضطرت لطلب أجهزة أكسيجين concentrateur d’oxygéne لتتمكن من اسعاف المرضى بسبب نفاذ كميات الأكسيجين بالمستشفى.
يذكر أن كاتب عام الجامعة للصحة بنابل عماد العريبي قد أطلق نداء استغاثة الأسبوع الفارط مطالبا السلط المحلية بتوفير صهريج ثان من الأكسيجين للمستشفى.
وفي سياق متصل قال المصدر الطبي إن مستشفى الطاهر المعموري بنابل أجرى اليوم عمليتي ولادة قيصرية لسيدتين حاملتين لفيروس كورونا وهو ما يشكل خطرا حقيقيا على الاطار الطبي المشرف على عمليتي الولادة.
وفي ذات السياق ذكر مصدرنا أن الرضيعين حديثا الولادة سلما من انتقال العدوى.
والجدير بالذكر أن المصدر الطبي أكد عدم شغور أي سرير انعاش أو أكسيجين بكامل مؤسسات الولاية العامة والخاصة.
المصدر: موزاييك أف أم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *