ماذا يحدث في القصرين؟

ماذا يحدث في القصرين؟

شهد حي النور من مدينة القصرين، مساء امس الجمعة 18 ديسمبر 2020، مواجهات بين عدد من الشبان وقوات الأمن بالمنطقة.

واستعملت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع لتفريق المتجمهرين الذين رشقوا الوحدات الأمنية بالحجارة، وفق مراسل موزاييك بالجهة.

وتركزت تعزيزات أمنية وعسكرية أمام مركز الأمن بحي النور لحماية المنشأة بعد رشقه بمواد صلبة.

يشار إلى أن ولاية القصرين تعيش على وقع تحركات احتجاجية تقع بشكل دوري في شهري ديسمبر وجانفي من كل سنة منذ اندلاع ثورة 14 جانفي.

 

نقلا عن موزاييك اف ام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *